تغيير مواقيت العمل بالإدارات العمومية والجماعات الترابية في رمضان

كشفت وزارة الانتقال الرقمي وإصلاح الإدارة، عن اعتماد مواقيت جديدة للعمل داخل الإدارات العمومية والجماعات الترابية بمناسبة قرب حلول شهر رمضان.

وقالت الوزارة اليوم الخميس، إن مواقيت العمل بالإدارات العمومية والجماعات الترابية ستتغير خلال شهر رمضان، باعتماد توقيت مسترسل للعمل من الساعة التاسعة صباحا إلى الساعة الثالثة بعد الزوال.

وسيتم العمل بالساعة التي توافق التوقيت الزمني المتوسط لخط غرينيتش ابتداء من الساعة الثالثة صباحا من يوم الأحد 27 مارس الجاري.

وستتم العودة بعد نهاية شهر رمضان للعمل بتوقيت (غرينينيتش+1) ابتداء من الساعة الثانية صباحا من يوم الأحد 8 ماي 2022.

ويأتي هذا التغيير، الذي دأبت عليه الحكومة، لضرورة التكيف مع خصوصيات هذا الشهر الأبرك وما يتطلبه من أجواء ملائمة لأداء وممارسة الشعائر الدينية، وذلك طبقا للمرسوم الصادر في (26 أكتوبر 2018) المتعلق بالساعة القانونية، ولقرار رئيس الحكومة بهذا الخصوص.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى