بعد تسريحهم.. صحافيو “بام نيوز” يهاجمون بنشماش ويتهمونه بـ “الكذب”

تعرض 9 صحفيين بموقع “بام نيوز” للطرد من عملهم بالموقع، من قبل المحامي والقيادي بحزب الأصالة والمعاصرة، عبد اللطيف وهبي، يومه الاثنين.

وأكد مصدر “سيت أنفو” أن عبد اللطيف وهبي، القيادي بحزب الجرار، طلب منهم الجمعة الماضي، الحضور إلى مكتبه اليوم الاثنين، للحديث عن موضوع طردهم وتسريحهم من العمل قبل أن يعاملهم بطريقة لا مهنية وغير أخلاقية ويصيح في وجوههم خرجو عليا من هنا”.

وقال مصدر “سيت أنفو”، إن الصحفيين 9 فوجئوا بقرار عبد اللطيف وهبي، لاسيما بعدما أكد لهم قائلا : “عتابروا راسكم مطرودين من دابا”.

وأشار المصدر ذاته، إلى أن الصحفيين المطرودين لم يتوصلوا بأي إشعار يفيد تسريحهم من عملهم، كما أنهم يجهلون مصيرهم.

وتوجه مجموعة من الصحفيين المطرودين من موقع “بام نيوز” التابع لحزب “الجرار”، برسالة إلى حكيم بنشماش، الأمين العام للحزب، يستنكرون فيها حملة التشريد، التي تعرضوا لها، متهمينه بـ “التلذذ بتريد الصحفيين”.

وأكد الصحفيون المسرحون، أنهم اشتغلوا لمدة 3 سنوات مع حزب الأصالة والمعاصرة “بكل إخلاص وتفاني رغم أن شركة بام نيوز، التي كان يديرها الأمين العام السابق إلياس العماري لم تلتزم بتأدية أدنى الحقوق، التي يحفظها قانون الشغل من صندوق الضمان الاجتماعي والتأمين، إضافة إلى صندوق التقاعد التكميلي”.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى