بعد أربعة أشهر من التحقيق.. انطلاق محاكمة المتابعين في قضية “شمهروش”

من المنتظر أن تنظر المحكمة المكلفة بقضايا الإرهاب بسلا، صباح اليوم الخميس، في قضية مقتل السائحتين الأجنبيتين، اللتان تم ذبحهما بمنطقة “شمهروش” نواحي مدينة مراكش، من طرف أشخاص متطرفين.

وقال سعد السهلي عضو هيئة الدفاع عن أحد المتهمين في هذه القضية، في تصريح لـ “سيت أنفو”، إن المحكمة ستعقد اليوم أول جلسة علنية للنظر في هذه القضية، بعدما انتهت مرحلة الاستنطاق التفصيلي.

وتعود هذه الواقعة إلى شهر دجنبر الماضي، حينما عثرت المصالح الأمنية على جثتي سائحتين أجنبيتين، مذبوحتين بطريقة بشعة، بمنطقة إمليل، نواحي مدينة مراكش، أثناء محاولتها تسلق جبل “شمهاروش”.

وعقب الجريمة، أوقفت عناصر “البسيج” بتعاون مع الدرك الملكي والعناصر الأمنية، أكثر من عشرين شخصا يشتبه في تورطهم في هذه الجريمة من بينهم مواطنين أجنبيين.

ووصف بيان للمكتب المركزي للأبحاث القضائية المواطن السويسري بكونه “متشبعا بالفكر المتطرف والعنيف”، وتم توقيفه في مراكش في نهاية دجنبر، ويشتبه في “تورطه في تلقين بعض الموقوفين في هذه القضية آليات التواصل بواسطة التطبيقات الحديثة، وتدريبهم على الرماية.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى