بعدما حوّلوا منتزه عين الذئاب إلى حلبة للسباق.. الشرطة تشن حملة ضد ” صْحابْ الماطرْ”

بعد الحملة التي شنتها بعض الصفحات على مواقع التواصل الاجتماعي، خلال اليومين الماضيين، بخصوص قيام بعض الشباب بسباق للدراجات النارية على كورنيش شاطئ عين الذئاب بالدار البيضاء، ما يخلق نوعا من الرعب في صفوف المارة، تفاعلت العناصر الأمنية بشكل كبير مع هذه الحملة الفايسبوكية.

وحسب مصدر “سيت أنفو”، فإن المصالح الأمنية بالدار البيضاء، شنت حملة واسعة بالقرب من كورنيش عين الذئاب، بحيث تم احتجاز مجموعة من الدراجات النارية التي يتعمد أصحابها ازعاج المارة الذين يقصدون الكورنيش بعد الإفطار من أجل الاستمتاع بهوائه.

وأوضح المصدر نفسه، أنه شوهدت سيارات أمنية بالقرب من الكورنيش تتعقب أصحاب هذه الدراجات النارية، الذين اختاروا هذا المكان من أجل التسابق وإثارة الرعب في صفوف الأطفال الصغار والنساء.

وكتب مجموعة من المواطنين المغاربة، تدوينات على صفحاتهم بالفايسبوك، تندد بتحويل منتزه عين الذئاب المتواجد بالقرب من مسجد الحسن الثاني إلى حلبة  للسباق خالقين الرعب في نفوس المارة والمصلين الذين يؤدون صلاة التراويح.

وأسفرت الحملة الأمنية التي شنها رجال الحموشي، عن ارتياح كبير في صفوف المواطنين المغاربة.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى