بالفيديو.. الطفل ضحية “الحوت الأزرق”ببنجرير يروي تفاصيل نجاته من موت محقق

الصدفة قادت طبيبة في الترويض بمدينة بنجرير بإقليم الرحامنة نواحي مراكش، وهي تباشر فحوصاتها الاعتيادية على الطفل “إبراهيم” المتحدر من بنجرير و البالغ من العمر 12 سنة، وفي لحظة صدمة ممزوجة بالدهشة، عثرت الطبية على وشم ” الحوث الأزرق” بيد الطفل “إبراهيم”، لتسارع الخطى بتنبيه والديه من خطورة الخطوة التي يقدم عليها طفلهما.

حياة أسرة “إبراهيم”، انقلبت رأسا على عقب بعدما انكشفت الحقيقة من طرف طبيبة الترويض، لتبدأ فصول أخرى مع الطفل الذي سارعت عائلته إلى نقله مباشرة لمدينة الدارالبيضاء للاستفادة من حصص نفسية خاصة مع طبيب نفساني لمحو الأفكار التي تشبع بها الطفل “إبراهيم”، بعد أن غاص في تحدياتها، لولا صدفة القدر.

الاب وفي تصريح لموقع “سيت أنفو”، أكد أن “طفله الذي خاض مغامرة هذه اللعبة، لم يظهر عليه أي تغيير في سلوكياته لولا فطنة الطبيبة التي نبهتنا لخطورة الموضوع، ولولا مساندة السلطة المحلية و عامل إقليم الرحامنة و العائلة، في التكلف بمصاريف العلاج، لدخلت العائلة في دوامة خطيرة.

وأضاف نفس المتحدث قائلا :” يجب على الآباء مراقبة أبنائهم ومعاشرتهم و التقرب منهم حتى لا يجدوا متسعا للوقوع في مثل هذه الآفات إن قدر الله”.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى