النصب على الضرائب بالبنوك

فككت مصالح المراقبة التابعة لإدارة الضرائب خيوط شبكة نصب كبيرة، استغلت شهادات أشغال وهمية لتبرير نفقات وخصوم، للتملص من أداء مبالغ ضخمة من الضريبة على الأرباح العقارية، ورطت بنكيين وملاكا ومنعشين، في “نفخ” تكاليف إصلاح وإعادة تهيئة عقارات، تم توثيقها بشهادات بنكية مزورة.

وحسب صحيفة “الصباح” في عددها ليوم الثلاثاء، فإن مراقبي الضرائب رصدوا شبهات تلاعبات في قروض للتهيئة، انطلاقا من عمليات مراجعة ملفات بيوعات مشبوهة لملاك ومنعشين عقاريين في مناطق مختلفة  من المملكة.

وأوضحت الصحيفة ذاتها، أن ملزمين تورطوا في محاولة تضمين ملفات مودعة لدى موثقين، وثائق بنكية مزورة، تؤكد استفادتهم من الفروض المذكورة، بعد إدلائهم لبنوك بفواتير مزيفة حول تكاليف عمليات إصلاح وتعديلات لعقارات مخصصة للسكن.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى