الفقيه بنصالح.. ترويج الأقراص المخدرة يُورّط مستخدمة بعيادة طبية وابنها

تمكنت عناصر فرقة الشرطة القضائية بمدينة الفقيه بن صالح بتنسيق مع نظيرتها ببني ملال، أمس السبت، من توقيف ثلاثة أشخاص تتراوح أعمارهم بين 34 و60 سنة، وهم مستخدمان بشركة لتوزيع الأدوية ووالدة أحدهما التي تعمل بعيادة طبية، وذلك للاشتباه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في الاتجار غير المشروع في الأقراص الطبية المخدرة.

وجرى توقيف المشتبه فيهم على خلفية شكاية تقدم بها الممثل القانوني لشركة جهوية لتوزيع الأدوية، تتعلق بتسجيل اختفاء كميات من الأقراص الطبية من مخازن الشركة، حيث أظهرت الأبحاث تورط اثنين من بين مستخدمي هذه الشركة في إنجاز طلبيات وهمية لشحنات من هذه المؤثرات العقلية، قبل تصريفها عن طريق والدة أحدهما.

كما أظهرت الأبحاث أيضا تورط المشتبه فيهم في ترويج الألاف من الأقراص الطبية المخدرة باستعمال هذا الأسلوب الإجرامي، حيث أسفرت عمليات التفتيش المنجزة في إطار هذه القضية عن حجز 660 قرص طبي مخدر من نوع «Nordaz»، كانت المشتبه فيها الموقوفة تستعد لترويجها.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم جميعا تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وتحديد كافة المساهمين والمشاركين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.


الملك محمد السادس يتجول بشوارع الرباط ويحتفل مع المغاربة بإنجاز أسود الأطلس-فيديو





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى