الغموض يلف حادث وفاة أستاذ داخل مؤسسة تعليمية باليوسفية

شهدت إعدادية لالة عائشة بمدينة اليوسفية، صباح أمس الثلاثاء، وفاة أستاذ بعد سقوطه من الطابق الثاني في ظروف غامضة.

وتشير المعطيات المتوفرة لـ”سيت أنفو”، إلى أن الهالك في الثلاثينات من عمره وكان يدرس قيد حياته مادة الرياضيات.

ولفظ الضحية أنفاسه الأخيرة بمستعجلات مستشفى لالة حسناء، بعد نقله على وجه السرعة في محاولة لإنقاذ حياته.

ويلف الغموض الحادثة، حيث لم يعرف لحد اللحظة إن كان الأمر يتعلق بانتحار أم مجرد حادث نجم عن بعد فقدان الضحية لتوازنه وسقوطه، في انتظار ما ستسفر عنه نتائج البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى