أخنوش يُسلم محركات قوارب الصيد لـ”بحارة تغازوت”

أشرف عزيز أخنوش، وزير الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات بمعيّة مباركة بوعيدة كاتبة الدولة المكلفة بالصيد البحري، ووالي جهة سوس ماسة ورئيس مجلس الجهة، اليوم الثلاثاء، على عملية تسليم محركات خارجية لقوارب الصيد التقليدي لفائدة البحارة العاملين في مركز الصيد البحري بجماعة تغازوت، الواقعة ضمن النفوذ الترابي لعمالة أكادير إداوتنان.

ووفق البيانات التي تضمنتها البطاقات التقنية، فقد بلغ عدد المحركات التي جرى تسليمها لمهنيي الصيد التقليدي نحو 80 محركا، بقوة 15 حصان، بالإضافة إلى جرار واحد ورافعة مثبتة على الجرار، وهي التجهيزات التي تم اقتناؤها بغلاف مالي فاق مليون و96 ألف درهم من قبل قطاع الصيد البحري، بهدف تحسين ظروف عمل البحارة والحفاظ على مثانة القوارب فضلاً عن رفع المداخيل وتثمين المنتوج السمكي.

وقال عزيز أخنوش وزير الفلاحة والصيد البحري في تصريح لموقع “سيت أنفو”، إن قرية الصيد التقليدي بتغازوت جرى تنزيلها على أرض الواقع، وأصبحت تضم حوالي 200 قارب ستكون مجهزة بجميع الوسائل التي من شأنها أن تُسهل عمل البحارة.

وأضاف المسؤول الحكومي ذاته، أن هناك شطر آخر ذات ارتباط بالحياة اليومية للعاملين بمركز الصيد البحري، يروم تحسين ظروف اشتغال هذه الفئة، مُشيراً إلى كونه يدخل في إطار قرية نموذجية بتغازوت، التي وصل عدد الصيادين فيها إلى 240 بحارا، حيث قال إنهم في حاجة إلى إمكانيات تجعلهم في مستوى أفضل، مُبرزاً أن المشروع يندرج ضمن برنامج “أليوتيس” الرامي إلى إعادة هيكلة قطاع الصيد التقليدي.

كما قام أخنوش رفقة الوفد المرافق له، بزيارة للجماعة الترابية إمسوان، التي تبعد عن مدينة أكادير بحوالي 80 كيلومترا، حيث قام بتفقد مجموعة من المنشآت البحرية والإطلاع على ظروف اشتغال مهنيي الصيد التقليدي بهذه المنطقة السياحية.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى