وفاة مغربية إثر حادث بألمانيا وعائلتها تجمع التبرعات لنقل جثمانها إلى الوطن

لقيت شابة مغربية مصرعها، في حادثة مروعة بألمانيا، ما خلف نوعا من الحزن والاستياء وسط أفراد عائلتها وزملائها بالعمل.

وحسب ما نشرته الصحف الألمانية، فإن الشابة التي تدعى شمياء، تم العثور عليها يوم الاثنين الماضي، جثة هامدة إلى جانب جثة شخص أخر، في مبنى سكني في شارع فريدريش ايبرت.

وأوضح المصدر نفسه، أن الفتاة تعمل ممرضة بأحد المستشفيات بألمانيا، ولم يسبق لها أن دخلت في مشكلة مع أحد.

وأضاف المصدر ذاته، ولم يتم لحد الساعة أسباب هذه الجريمة البشعة التي ارتكبت في حق الشابة.

وأطلقت ابنة عم شيماء، حملة على منصة “gofundme.de” لجمع التبرعات لإعادة جثمان شيماء إلى المغرب ودفنها هناك. بمسقط رأسها.

وكتبت نورا على المنصة: ” ابنة عمي شيماء، 24 عامًا، قُتلت بوحشية في ألمانيا. لقد كانت شابة جميلة ومليئة بالحياة، وكان لديها الكثير لتقدمه للعالم. الآن، نحتاج إلى مساعدتكم لإعادة جثمانها إلى الوطن ودفنها بكرامة.”


إمكانية تسليمه للمغرب.. النيابة العامة الألمانية تكشف لـ”سيت أنفو” مصير محمد بودريقة

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى