وفاة “سفاح تارودانت” داخل السجن

توفي عبد العالي الحاضي، الملقب بسفاح تارودانت المحكوم عليه بالمؤبد نهاية شهر رمضان، داخل السجن المركزي مول البركي بآسفي.

وارتكب سفاح تارودانت ثماني جرائم قتل في حق مجموعة من الأطفال بمدينة تارودانت، بعدما تم العثور على بقايا جثثهم مرمية بأحد الأودية بمدينة تارودانت.

وكان الملقب بالسفاح، يقوم باستدراج الأطفال إلى كوخه مقابل منحهم بعض الوجبات الخفيفة والنقود، ليقوم باغتصابهم بالقوة، وبعدها يقوم بقتلهم بطريقة بشعة.

وحسب الأبحاث الأولية التي باشرتها المصالح الأمنية آنذاك، فإن الجاني يقوم بأفعاله الإجرامية انتقاما لما مورس عليه عندما كان صغيرا.


موعد الإعلان عن نتائج الباكالوريا وتاريخ الدورة الاستدراكية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى