وزير النقل: البرمجة الزمنية للمخطط السككي الشمولي مرتبطة بتوفير تمويلات تقدر ب400 مليار درهم

أفاد وزير النقل واللوجستيك محمد عبد الجليل، اليوم الإثنين، أن البرمجة الزمنية للمخطط السككي الشمولي الذي يسهر عليه المكتب الوطني للسكك الحديدية، مرتبطة بتوفير التمويلات الضرورية والتي ت قد ر بـ 400 مليار درهم.

وأبرز وزير النقل واللوجيتسيك، في معرض جوابه عن سؤال شفوي حول “إحداث فائق السرعة يربط وجدة بالدار البيضاء والناظور بطنجة”، تقدم به الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية، أن تنزيل هذا المخطط، الذي يأتي في إطار مواصلة تطوير شبكة السكك الحديدية الوطنية على المدى البعيد، “يستلزم إيجاد حلول مبتكرة للتمويل مبنية على الشراكات بين القطاعين العام والخاص إلى جانب إشراك الجماعات الترابية”.

وأوضح أن المخطط السككي، “الطموح” يشمل 1300 كيلومتر من الخطوط فائقة السرعة، ستربط طنجة بأكادير من جهة، ووجدة بالرباط من جهة أخرى، بالإضافة إلى 3800 كيلومتر من الخطوط ذات السرعة المتوسطة، وذلك “بهدف تغطية كافة التراب الوطني بالشبكة السككية ومواكبة النمو الاقتصادي للبلاد والحاجيات المرتقبة لنقل المسافرين”.

وأضاف عبد الجليل أن هذه المشاريع ستمكن من ربط 43 مدينة مغربية عوض 23 مدينة حاليا، كما ستؤمن النقل السككي بنسبة 87 في المائة من الساكنة عوض 51 في المائة حاليا، مشيرا إلى أنه سيتم خلق عشرة مراكز جهوية للمراسلة لتنظيم وتحسين التكامل مع أنماط النقل الأخرى.

المصدر : وكالات

بسبب فريق الرجاء.. فيفا يلزم الكاف بقرار هام





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى