وزير التعليم العالي يكشف معطيات جديدة بشأن التحرش بالطالبات في الجامعات

قال عبد اللطيف ميراوي، وزير التعليم العالي والبحث العلمي والابتكار، إن ظاهرة التحرش داخل الجامعات أو ما بات يعرف اليوم بقضية “الجنس مقابل النقط ” ظاهرة عالمية، ولا تقتصر على الجامعات المغربية.

وأوضح ميراوي، خلال استضافته أمس الأربعاء في برنامج “حديث الصحافة” الذي تبثه القناة الثانية (دوزيم)، أن 99 في المائة من الأساتذة الذين يوجدون في الجامعات، نزهاء ويشتغلون بكل ثقة.

وأضاف الوزير، أنه بمجرد انفجار قضايا الجنس مقابل النقط، أفادت الوزارة لجان خاصة، من أجل التحقيق في الموضوع، ثم تركنا للقضاء أن يقول كلمته فيها.

وأفاد المتحدث نفسه، أنه من بين الخلاصات التي وقفت عليها اللجن أن هناك أيضا وشايات كاذبة من قبل بعض الطلبة تجاه الأساتذة الجامعيين.

وقال الوزير، أن الطالبات المشتكيات لم يقدمن أي شكاية رسمية في الموضوع، بل الأمر تفجر بمواقع التواصل الاجتماعي، ما جعل الوزارة تبعث مفتشيات ولجن من أجل التحقق من هذه الأمور.

وأضاف ميراوي، أنه تم وضع رقم أخضر للتبليغ عن قضايا التحرش الجنسي وكذا جميع الأمور التي يعاني منها الطلبة، وبالتالي فهذا الرقم ليس مقتصرا على قضايا الجنس فقط.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى