وزير التربية الوطنية يشرح قرار تحديد سن 30 سنة لولوج مهنة التدريس

أكد شكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، أن اتخاذ عدد من الإجراءات الخاصة بتنظيم مباريات توظيف أطر الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين، يهدف إلى تجويد القطاع والرفع من جاذبية المهنة لاستقطاب الشباب والمتخرجين.

وكشف وزير التربية الوطنية، اليوم الأربعاء، عند حلوله ضيفا على برنامج “ضيف خاص” على القناة الثانية، أن الهدف من شرط الانتقاء الأولي وتحديد سن ثلاثين سنة للولوج لمهنة التدريس، يبقى هو الرفع من جودة المدرسة المغربية.

وقال المسؤول الحكومي، “نعلم أن الأسر المغربية تريد مدرسة تضمن الجودة والكرامة للتلميذ والأستاذ، وتوفير تكوين يؤهل أبنائها ليكونوا فاعلين في تنمية البلاد، لهذا اعتبرنا أن الإجراءات المعلن عنها مثل تحديد السن والانتقاء الأولي ستساعد على تحقيق هذا الهدف”.

وقال بنموسى “يجب أن نضع هذا الموضوع في إطار أوسع، وهو المرتبط بالشغل والتشغيل”، مشددا على أن “الأجوبة على مختلف الإشكالات بهذا القطاع لا يمكن أن تتم فقط عن طريق الوظيفة العمومية”.

وشدد الوزير على “أن الإجابة عن هذه الإشكالات ينبغي أن تتم عبر سياسة شاملة ومتكاملة وهي إحدى الأوراش الأساسية التي تحظى بالأولوية لدى الحكومة الحالية”.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى