وثائق مزورة توقع بعصابة مختصة في تزوير ملفات الحصول على “فيزا شنغن”

أوقفت عناصر الضابطة القضائية للدرك الملكي بتزنيت، شخصين للاشتباه في تورطهما في قضية تتعلق بتزوير وثائق رسمية من أجل الحصول على تأشيرة السفر إلى فرنسا.

وحسب مصدر موقع “سيت أنفو”، فإن مصالح القنصلية الفرنسية بأكادير، اكتشفت تضمّن ملف أحد المُتقدمين بطلب الحصول على”فيزا شنغن”، مجموعة من الوثائق المزورة، قبل أن تضطر إلى إحالة الملف على الوكيل العام لدى محكمة الإستئناف، قصد التحقيق في مصدر تلك الوثائق المزورة لاسيما وأنها تحمل أختام مؤسسات عمومية.

ووفق المصدر ذاته، فإن الوثائق التي تقدّم بها طالب “الفيزا” وهو شاب في العشرينات من عمره، يتحدّر من ضواحي جماعة المعدر بإقليم تزنيت، تتمثل في عقد الزواج و شهادة السجل التجاري، تحمل أختام مزورة لمؤسسات تابعة للدولة.

و على إثر ذلك، أعطت النيابة العامة بابتدائية تزنيت، تعليماتها لمصالح الدرك الملكي بالتحقيق في القضية، بعدما أُحيلت عليها القضية من طرف نظيرتها باستئنافية أكادير، ما أسفر عن اعتقال شخصين مشتبه فيهما في إطار القضية، بعد الإهتداء إلى مكان تواجدهما انطلاقا من التصريحات التي أدلى بها طالب “الفيزا” للعناصر الدركية خلال التحقيق الذي أُخضع له.

وجرى إيداع المشتبه فيهما، السجن المحلي لتزنيت، رهن الإعتقال الإحتياطي، بأوامر من النيابة العامة، في انتظار انطلاق أولى جلسات محاكمتهم، بتهمة تزوير وثائق رسمية مقابل مبالغ مالية، في وقتٍ جرى خلاله تعميم مذكرة بحث في حق شخص ثالث بعد فراره نحو وجهة مجهولة، بينما تمت متابعة المُتقدّم بطلب الحصول على التأشيرة في حالة سراح.


موجة حر شديدة تصل لـ 47 درجة تضرب هذه المدن المغربية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى