واتساب يطلق مفاجأة أمنية مميزة

بخطوة مبتكرة، تقوم منصة المراسلة الفورية واتساب حاليًا بتجربة ميزة أمنية حصرية تعمل على ربط حسابات المستخدمين ببريدهم الإلكتروني الشخصي، هذه الميزة الجديدة تهدف إلى تعزيز الأمان والحماية للمستخدمين، وتقديم طريقة إضافية للتحقق من الهوية وتأكيد الملكية على الحسابات.

وفقًا للتفاصيل المكتشفة في النسخة التجريبية الأخيرة من التطبيق، يتم تقديم خيار جديد يسمح للمستخدمين بربط حسابهم بعنوان البريد الإلكتروني الخاص بهم بشكل منفصل واختياري، يأتي هذا الاختيار المستقل لإضافة ميزة “التحقق بخطوتين” التي تستخدم بريدًا إلكترونيًا لإعادة تعيين رمز التعريف الشخصي (PIN) في حالة نسيانه.

على الرغم من أن واتساب لم تكشف بشكل مفصل عن المزيد من التفاصيل حول الميزة الجديدة، ولم تتضح الاختلافات بدقة بين الميزة الجديدة والآلية الحالية للتحقق من هوية أصحاب الحسابات، إلا أنه قد يكون هناك تباين في طريقة الربط والاستخدام المستقل للبريد الإلكتروني، وربما يتم توفير خيارات إضافية لتأكيد الهوية وتعزيز الأمان.

وعلى الرغم من عدم توفر تفاصيل محددة حول الميزة الجديدة، يبدو أن ميزة الأمان الجديدة المعتمدة على البريد الإلكتروني هي أداة واعدة لحماية الحسابات وتوفير التحقق في سياقات محددة، يمكن أن تكون هذه الميزة طريقة فعالة لتوفير طبقة إضافية من الأمان، وتعزيز حماية الحسابات من الاختراق أو الاستخدام غير المصرح به.

توضح المعلومات المتاحة أن الميزة الجديدة للأمان التي تعتمد على البريد الإلكتروني لا تزال قيد التطوير، ومن المتوقع أن تكون متاحة في البداية لمستخدمي النسخة التجريبية من تطبيق واتساب في المستقبل القريب. وبعد ذلك، ستكون متاحة لباقي المستخدمين في وقت لاحق. هذا يعني أنه سيتم اختبار الميزة وتحسينها على نطاق أصغر قبل توفيرها للجميع.

واتساب تسعى دائمًا إلى ضمان أمان حسابات المستخدمين من خلال مجموعة متنوعة من الخيارات المتاحة بالفعل، وتتضمن هذه الخيارات ميزة “التحقق بخطوتين” التي تتيح للمستخدمين إدخال رمز إضافي يتم اختياره لتعزيز الحماية، كما يتم توفير الكشف التلقائي عن الرسائل غير المرغوب فيها ومراقبة الحسابات الاحتيالية، بالإضافة إلى ذلك تتميز بخاصية “التشفير من طرف إلى طرف” التي تحمي الرسائل والمكالمات من التسلل غير المصرح به، كما أنه هناك أيضًا ميزات أمنية أخرى مثل إسكات المكالمات المزعجة وإبلاغ الرسائل المشبوهة وغيرها، وبوجود هذه المزايا الأمنية المتعددة، تعمل واتساب على توفير بيئة آمنة وموثوقة للمستخدمين، حيث يمكنهم التواصل والمشاركة بثقة وسلامة على منصتها.

باحتضانه لأكثر من ملياري مستخدم عبر العالم، يصبح واتساب هدفًا مستمرًا للمحتالين والمخترقين، مما يُجبر شركة ميتا المالكة للتطبيق، على إضافة طبقات جديدة من الحماية.


موجة حر شديدة تصل لـ 47 درجة تضرب هذه المدن المغربية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى