هل يقترب المغرب من تحقيق المناعة الجماعية والعودة إلى الحياة الطبيعية؟

قال مصطفى الناجي، الخبير في علم الفيروسات بكلية الطب بجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء، صباح اليوم الاثنين، بأنه إذا استمرت عملية التلقيح بهذا الشكل، سنتمكن من العودة للحياة الطبيعية أواخر السنة، شريطة ألا تظهر أي مستجدات في الوضعية الوبائية.

وأكد الخبير في علم الفيروسات، في تصريح لـ “سيت أنفو” أن المغرب يسير بشكل جيد في عملية التلقيح، وإذا تمكنا من تلقيح 80 في المائة من المواطنين، سنكون في مأمن اواخر السنة.

وأضاف المتحدث نفسه، أن جميع المؤشرات التي تصدرها وزارة الصحة والحماية الاجتماعية، جيدة وبالتالي يجب الاستمرار في عملية التلقيح من أجل الوصول إلى المناعة الجماعية.

ودعا عضو اللجنة العلمية، جميع المغاربة في الانخراط في عملية التلقيح واحترام التدابير الوقائية، كي نتمكن من العودة للحياة الطبيعية اواخر السنة.

وقال الناجي، إن الحكومة قامت بتخفيف مجموعة من الاجراءات، بحيث لم تعد هناك قيود تمنع السفر بين المدن، بالإضافة إلى رفع ساعات حظر التجوال الليلي.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى