هل يثق المغاربة فيما ينشره “المؤثرون الافتراضيون”؟

أفادت نتائج استطلاع “المؤشر العربي 2022” للمركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات في الدوحة، أن نحو نصف المغاربة لا يثق  فيما ينشره “المؤثرون الافتراضيون” على صفحاتهم الرسمية بمنصات التواصل الاجتماعي.

وبينت النتائج أن معدل ثقة مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي المغاربة فيما تنشره صفحات المشاهير والمؤثرين من أخبار ومعطيات، لا يتعدى 38.5 في المائة.

في المقابل، تبلغ نسبة ثقة المغاربة الذين يستخدمون تطبيقات منصات التواصل الاجتماعي في الأخبار والمعطيات التي تنشرها الصفحات الرسمية للقنوات التلفزيونية الرسمية، 51.3 في المائة.

وتحظى صفحات الإعلاميين بـ 49.1 في المائة من ثقة المغاربة، تليها 36.4 في المائة يثقون بالأخبار المنشورة على المجموعات الإخبارية على واتساب، في حين يثق 37 في المائة بالمعلومات المنشورة على صفحات عامة لمستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي، أما 32.3 في المائة فتثق بما يتم نشره داخل غرف ومجموعات الأخبار على فيسبوك.

وكشفت النتائج، أن أقل مستويات الثقة بالأخبار والمعلومات المتداولة على صفحات وسائل التواصل الاجتماعي على المستوى العربي، هي الثقة بتلك المعلومات المنشورة على صفحات المؤثرين والمشاهير.

وتشير خلاصات هذا الاستطلاع إلى أن 43% من مستخدمي تطبيقات التواصل الاجتماعي بالوطن العربي، يثقون بالمعلومات والأخبار المتداولة على وسائل التواصل الاجتماعي بصفة عامة، مقابل 57% لا يثقون بها. وتتفاوت نسبة الثقة لمستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي بحسب أنواع هذه الحسابات والصفحات.

وعبّر نحو نصف مستجيبي ثلاثة مجتمعات هي الكويت (48%)، ومصر (43%)، وموريتانيا (43%)، عن ثقتهم بالأخبار والمعلومات التي تنشرها الصفحات العامة لمستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي، مقابل أكثرية من مستجيبي البلدان الأحد عشر الأخرى عبّرت عن عدم ثقتها بهذه المعلومات والأخبار.


بسبب فريق الرجاء.. فيفا يلزم الكاف بقرار هام





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى