هروب جديد لتلاميذ رياضيين مغاربة بسلوفاكيا

كشف مصدر مطلع لـ “سيت أنفو”، أن عدد التلاميذ الرياضيين الفارين من سلوفاكيا ارتفع إلى 8 أشخاص، بعدما لم يلتحق اثنين آخرين بالوفد الذي عاد إلى أرض الوطن مؤخرا.

وأوضح المصدر نفسه، أن تلميذين شاركا في بطولة العدو الريفي المدرسي، قررا الفرار إلى وجهة مجهولة، ليرتفع عدد الفارين إلى 8 أشخاص.

وأكد المصدر ذاته، أن التلميذين غادرا مبنى الفندق من أحد الأبواب الخلفية، من أجل عدم إثارة الانتباه، بحيث قام رئيس الوفد بالبحث عنهم في محطة القطار، لكن دون جدوى.

وكان 6 تلاميذ قاصرين شاركوا هم كذلك في نفس البطولة تمكنوا من الفرار إلى وجهة مجهولة، بعدما شوهدوا وهم يغادرون مبنى الفندق على الساعة الخامسة صباحا، متجهين صوب محطة القطار، من أجل الفرار وعدم العودة إلى أرض الوطن.

وأفاد المصدر ذاته، أن التلاميذ الفارين يقطنون بنفس الأحياء، ما يبين أنهم كانوا متفقين على الفرار بعد المشاركة في البطولة.

وأضاف المصدر، أن أحد الفارين نشر قبل مغادرة أرض الوطن، على صفحته بـ “الفايسبوك” جواز السفر معلقا عليهم بكلمة إيطاليا، ما يؤكد نيته في الهجرة إلى الديار الايطالية.

وأفاد المصدر نفسه، أن وزارة التربية الوطنية ربطت الاتصال بالسلطات الأمنية والدبلوماسية المعنية من أجل متابعة الموضوع.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى