هذه حقيقة وجود “البريوات” و”البغرير” في المقررات الدراسية

في ظل الجدل القائم حول إدراج الدارجة المغربية، في المنظومة التعليمية، فوجئ رواد مواقع التواصل الاجتماعية، بانتشار صور مقررات تربوية تحمل عبارات بـ “العامية”.

وأثارت صور المقررات الدراسية، التي يبدو أنها موجهة لتلامذة المستوى الأول ابتدائي، سخرية رواد الفيسبوك، لاسيما أنها تتضمن عبارات من قبيل “البغرير” و”البريوات”، فضلا عن أحد الأناشيد المشهورة بالدارجة المغربية.

وكشف مصدر من إحدى النقابات التعليمية، في تصريح لـ “سيت أنفو”، أنه لم يتم لحد الساعة التأكد من صحة الصور المروجة، خصوصا في ظل صمت وزارة التربية الوطنية، وعدم تفاعلها مع نماذج المقررات المسرّبة على مواقع التواصل، “ما يرجّج كفة عدم صحتها”، على حد تعبير المصدر ذاته.

واعتبر بعض الفيسبوكيين، اعتماد الدارجة المغربية في المدارس والمقررات التعليمية، “إقبارا” للغة الضاد وإجهازا على “ما تبقى من قطاع التعليم” بالمغرب.

 

 


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى