هذا ما يتوجب على غير الملقحين القيام به بعد فرض استعمال جواز التلقيح

قال الطيب حمضي، الطبيب والباحث في السياسات والنظم الصحية، أنه بتوجب على الأشخاص الذين لم يتلقوا بعد جرعة اللقاح الأولى المبادرة للاستفادة منها.

ودعا حمضي الأشخاص غير الملقحين على اختلاف أعمارهم، إلى التوجه نحو مراكز التلقيح لتلقي الجرعة الأولى، مشيرا إلى أنه يتوحب أيضا على من مر على تلقيحهم بالجرعة الأولى مدة 6 أشهر المبادرة للقيام بالجرعة الثالثة.

وأوضح حمضي أنه من واجب الدولة حماية مواطنيها، مبرزا أن المغرب استطاع توفير كميات جد مهمة من اللقاحات في سبيل تمكين جل المواطنين منها، وهو الشيء الذي دفع الجهات المعنية إلى فرض استعمال جواز التلقيح في الأماكن العمومية.

وذكر الباحث في السياسات والنظم الصحية أن المغرب كان أمام خيارين؛ الأول هو الاستمرار في فرض إجراءات مشددة على الملقحين وغيرهم إلى حين نهاية الوباء، والثاني هو الذي تم اتخاذه والمتمثل في السماح للملقحين بالتنقل بأريحية وولوج المقاهي والإدارات العمومية دون أي عوائق.

حري بالبيان، أن الحكومة قررت ابتداء من يوم الخميس 21 أكتوبر 2021، اعتماد مقاربة احترازية جديدة قوامها ” جواز التلقيح ” كوثيقة معتمدة من طرف السلطات الصحية، وذلك استنادا للمقتضيات القانونية المتعلقة بتدبير حالة الطوارئ الصحية.

وأوضح بلاغ حكومي، أنه تعزيزا للتطور الإيجابي الذي تعرفه الحملة الوطنية للتلقيح، وأخذا بعين الاعتبار التراجع التدريجي في منحى الإصابة بفيروس كورونا بفضل التدابير المتخذة من طرف السلطات العمومية، وتبعا لتوصيات اللجنة العلمية والتقنية، فقد قررت الحكومة ابتداء من يوم الخميس 21 أكتوبر 2021، اعتماد مقاربة احترازية جديدة قوامها ” جواز التلقيح ” كوثيقة معتمدة من طرف السلطات الصحية، وذلك من خلال اتخاذ مجموعة من التدابير.

وتشمل هذه التدابير السماح للأشخاص بالتنقل بين العمالات والأقاليم، عبر وسائل النقل الخاصة أو العمومية، شريطة الإدلاء حصريا بـ “جواز التلقيح”، واعتماد ” جواز التلقيح ” كوثيقة للسفر إلى الخارج وإلغاء رخصة التنقل المسلمة من طرف السلطات المحلية المختصة في هذا الشأن.

كما تهم هذه التدابير، يضيف البلاغ، ضرورة إدلاء الموظفين والمستخدمين ومرتفقي الإدارات بـ “جواز التلقيح” لولوج الإدارات العمومية والشبه عمومية والخاصة، وضرورة الإدلاء “بجواز التلقيح” لولوج المؤسسات الفندقية والسياحية والمطاعم والمقاهي والفضاءات المغلقة والمحلات التجارية وقاعات الرياضة والحمامات.

وأشار البلاغ إلى أنه يتعين على جميع المسؤولين في القطاعين العام والخاص الحرص على التنزيل السليم لكل هذه الإجراءات، تحت مسؤوليتهم القانونية المباشرة.

وإذ تؤكد الحكومة، يضيف المصدر ذاته، على أن جميع القيود الاحترازية الأخرى التي تم إقرارها سابقا تبقى سارية المفعول فإنها تدعو الأشخاص غير الملقحين إلى الإسراع بأخذ جرعتهم الأولى والثانية من اللقاح، وكذا أخذ الجرعة الثالثة المعززة للمناعة بالنسبة للأشخاص الذين مر على تلقيحهم أزيد من ستة (6) أشهر. وفي هذا الصدد، يجب على المواطنات والمواطنين الذين تلقوا جرعتي اللقاح تحميل وثيقة جواز التلقيح من البوابة الإلكترونية الخاصة بالحملة الوطنية للتلقيح ضد كوفيد-19 على الرابط: www.liqahcorona.ma. كما يمكنهم طلبها على مستوى الملحقات الإدارية القريبة من مقر سكناهم في حال تعذر استخراجها من الموقع المذكور.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى