نقص في تزويد الصيدليات بالمغرب بأدوية كورونا بين نفي الوزارة وتأكيد المهنيين

عبر مهنيو قطاع الصيدلة بالمغرب، عن استغرابهم من نفي وزارة الصحة والحماية الاجتماعية وجود نقص في تزويد الصيدليات بالأدوية أو غياب بعضها، منها تلك التي تدخل في بروتوكول علاج فيروس كورونا المستجد.

وقالت كـونـفـدرالـيـة نـقـابـات صـيـادلـة المـغـرب، اليوم الجمعة، في بلاغ توصل “سيت أنفو” بنسخة منه، أنها تابعت بـ”قلق بليغ طريقة تفاعل الوزارة مع الإشكاليات التي يعيشها قطاع الدواء والصيدلة في المغرب”، مشيرة إلى أن الأسابيع الأخيرة، “عرفت انقطاعا غير مسبوق للأدوية في الصيدليات الوطنية وعلى مستوى مختلف الشركات الموزعة عبر التراب الوطني”.

وأشارت الهيئة إلى أن قطاع الصيدليات “تفاجأ ببلاغ رسمي لوزارة الصحة ينفي أي انقطاع للأدوية؛ في الوقت الذي يعاني فيه المواطنون من أزمة حقيقية لانقطاع أدوية موسمية للزكام و بعضها يدخل في البروتوكول العلاجي لكوفيد”.

ودعت النقابة “عموم صيادلة الصيدليات عبر ربوع المملكة لحمل الشارة السوداء ـ يوم الاثنين المقبل 17 يناير أثناء مزاولة مهامهم الصيدلانية؛ و ذلك تعبيرا على الامتعاض والاحتقان الذي يعرفه قطاع الصيدليات، والذي يعكس التجاهل التام لوزارة الصحة لمعالجة القضايا الجوهرية والحيوية التي تهم صحة المواطنين”.

وعللت النقابة هذه الخطرة بـ”إغلاق وزارة الصحة لكل أنواع التواصل المؤسساتي المباشر مع التمثيليات المهنية للصيادلة لأزيد من سنتين، مما يعرقل كل أنواع التنسيق حول مختلف القضايا المهنية و التي تهم صحة المواطنين، علاوة على الأوضاع المتأزمة بالقطاع”.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى