نقابة تعليمية تفتح النار في وجه أمزازي

وجهت الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي أخيرا، رسالة مفتوحة إلى سعيد أمزازي، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي الناطق الرسمي باسم الحكومة، بشأن “التطبيع التربوي المغربي مع الكيان الصهيوني”.

وعبّرت الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي في رسالتها التي اطلع موقع “سيت أنفو”، على نسخة منها، عن رفضها  المطلق لأي “شكل من أشكال التطبيع مع الكيان الصهيوني الاستعماري العنصري”، مبرزة أنها اطلعت على مباحثات الوزير الهاتفية مع أحد وزراء الكيان الصهيوني، حول تفاصيل الشراكة التي تعمل وزارة التربية الوطنية على إقامتها معه.

وطالبت الجامعة نفسها بـ “جعل حد لأي تطبيع تربوي وثقافي مع هذا الكيان الغاصب”، مشددة على “مقاطعة المؤسسات الأكاديمية للكيان الصهيوني على كافة المستويات، لتواطئها في إدامة الاحتلال وأشكال الاضطهاد الصهيونية الأخرى ضد الشعب الفلسطيني”.

كما أبانت الرسالة الموجهة لوزير التربية الوطنية عن رفض أصحابها “إعادة تكييف مناهج التعليم للتساوق مع الإيديولوجية الصهيونية”.


قرار محكمة الاستئناف في قضية “مومو”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى