نقابة تعليمية تدعو إلى خوض إضراب وطني مرفوقا بوقفات احتجاجية

في خطوة تصعيدية، قررت الجامعة الوطنية للتعليم التوجه الديمقراطي، مواصلة الإضراب عن العمل يومين الخميس والجمعة المقبلين، مصحوبا بوقفات احتجاجية إقليمية يوم الخميس 21 دجنبر الجاري، في انتظار التفاعل الايجابي للحكومة مع مطالبهم.

وأكدت الجامعة في بلاغ لها، توصل “سيت أنفو”، بنسخة أنها طالبت خلال اللقاء الذي جمعها بالحكومة يوم الخميس الماضي، بسحب مرسوم النظام الأساسي، وإلغاء التوظيف الجهوي وإدماج كافة الأساتذة وأطر الدعم المفروض عليهم التعاقد في الوظيفة العمومية.

ودعت الجامعة، الحكومة إلى استرجاع المبالغ المقتطعة من أجور المضربين عن العمل، مع  الزيادة في الأجور والمعاشات بما يضمن العيش الكريم، وايقاف المتابعات القضائية والتوقيفات التعسفية لنساء ورجال التعليم لأسباب نقابية.

وأضافت الجامعة، أنه بخصوص الزيادة في الأجور، أكدت لهم الحكومة أن الأمر صعب حاليا بسبب عدم توفر الاعتمادات المالية، وستبقى مطروحة للنقاش مع التزام الوزارة بالزيادة في الدخل عبر معالجة الملفات الفئوية.


مستجدٌ سارٌ يهم سفيان أمرابط مع مانشستر يونايتد

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى