نفوق أسماك ببحيرة محمية سيدي بوغابة.. وزارة الفلاحة تكشف السبب

كشفت وزارة الفلاحة والصيد البحري والتنمية القروية والمياه والغابات أن نفوق عدد من الأسماك ببحيرة محمية سيدي بوغابة يرجع إلى نقص الأوكسجين بمياه البحيرة، وإلى ارتفاع درجة حرارة المياه وملوحتها من جهة، وانخفاض منسوب المياه من جهة أخرى.

وأضافت الوزارة في بلاغ لها أن “نتائج التحليلات استبعدت أي احتمال لتلوث كيميائي أو عضوي، وأن هذا الحادث يرجع، بشكل رئيسي، إلى نقص الأوكسجين بمياه البحيرة، وإلى ارتفاع درجة حرارة المياه وملوحتها من جهة، وانخفاض منسوب المياه من جهة أخرى”.

وأضاف أن المصالح الميدانية للمياه والغابات بجهة القنيطرة، خلال الأسبوع الأخير من شهر سيونيو 2020، نفوق العديد من الأسماك في بحيرة سيدي بوغابة، حيث يتعلق الأمر، بسمك الأترينا وهو نوع من الأسماك الصغيرة والتي تعيش بالبحيرات الأطلسية الشمالية للمملكة.

وتم أخذ عينات من هذه الأسماك ومن مياه البحيرة لإجراء التحاليل اللازمة بالمختبرات المختصة لمصالح الدرك الملكي البيئي، كما تمت تعبئة المركز الوطني للأحياء المائية وتربية الأسماك بأزرو، التابع لقطاع المياه والغابات، من أجل التفسير العلمي لهذه الظاهرة.

وتابع أن نتائج التحليلات استبعدت أي احتمال لتلوث كيميائي أو عضوي وأن الأسماك خالية من أي مرض وليس لها أي طابع وبائي ولا تشكل خطرا على الحياة البرية والطيور المحلية.


بعد غيابهم عن “المونديال”.. الركراكي يمهّد لتواجد 5 لاعبين في معسكر الأسود





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى