مواطنون يطالبون بفتح الحمامات والمهنيون يستغيثون بسبب حجم الخسائر

طالب عدد من نشطاء منصات التواصل الاجتماعي، بإعادة فتح الحمامات خاصة مع اقتراب حلول فصل الشتاء وتحسن في المؤشرات المرتبطة بالوضعية الوبائية لأسابيع متتالية.

من جهتهم، استنجد مهنيو القطاع والعاملين بهذه الفضاءات برئاسة الحكومة الجديدة، من أجل إعادة النظر في قرار الإغلاق الذي يسري منذ أسابيع.

في هذا الصدد، راسلت الجامعة الوطنية لجمعيات أرباب ومستغلي الحمامات التقليدية والرشاشات بالمغرب، عزيز أخنوش رئيس التجمع الوطني للأحرار، الذي عينه الملك رئيسا للحكومة.

ودعت الجامعة في رسالتها الحكومة، إلى إعادة النظر في قرار إغلاق الحمامات وإصدار قرار فتح هذه الفضاءات، لأن مهني القطاع تكبدوا عدة خسائر بسبب هذا القرار “المجحف”.

انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى