مهنيو النقل الطرقي للبضائع بالمغرب ينتظرون الدعم الاستثنائي ويتوعدون بالتصعيد

هدد مهنيو النقل الطرقي للبضائع بخوض كل الأشكال الاحتجاجية المشروعة بما في ذلك خوض إضراب وطني، في حال لم تلتزم الحكومة بقرارها القاضي باستئناف الدعم الاستثنائي المخصص لمهنيي نقل البضائع، في ظل ارتفاع أسعار المحروقات بالمغرب.

وفي هذا السياق، قال مصطفى القرقوري، الكاتب العام للنقابة الوطنية لقطاع النقل الطرقي للبضائع المنضوية تحت لواء الاتحاد الوطني للشغل بالمغرب، في تصريح لـ”سيت أنفو”، إن تنسيقية النقابات الوطنية لقطاع النقل للبضائع، يمكن أن تدخل في أشكال احتجاجية شهر شتنبر المقبل في حالة عدم استئناف الحكومة للدعم الاستثنائي الموجه لمهني نقل الركاب والبضائع، ريتما يتم تسقيف أسعار المحروقات لفائدة المهنيين كي لا يظلوا رهينة لتقلبات السوق ومن خلاله لجشع شركات توزيع المحروقات بالمغرب.

وشدّد على أن المهنيين ينتظرون تجاوب الحكومة، مؤكدا أنهم توصلوا يوم الجمعة الماضية بأخبار تفيد أن الحكومة ستستأنف في بداية شهر شتنبر، الدعم الاستثنائي لمهنيي نقل الركاب والبضائع.

وفيما يخص الحوار القطاعي، أكد القرقوري، أن تنسيقية النقابات الوطنية لقطاع النقل للبضائع توصلت بدعوة من طرف وزارة النقل واللوجستيك، من أجل عقد اجتماع يوم 8 شتنبر المقبل، مضيفا قوله “ما يهمنا أساسا ولا يحتمل التأجيل هو ملف المحروقات، الذي يقتضي التعجيل بتقديم الدعم لمهنيي نقل البضائع”.

وطالب  القرقوي مجلس المنافسة بترتيب الجزاءات والإجراءات اللازمة في حق شركات توزيع المحروقات التي أقر بأنها ارتكبت خروقات وتجاوزات، وإقرار ضريبة على هذه الشركات وتحويل مداخيلها لقطاعات اجتماعية مثل الصحة والتعليم والتغطية الصحية.

وأكد أيضا على ضرورة تدخل الحكومة من أجل تسقيف أسعار المحروقات بالمغرب، وإعادة تشغيل مصفاة “سامير”.

وكان مصدر حكومي كشف لـ”سيت أنفو”، أن الحكومة قررت استئناف الدعم الاستثنائي المخصص لمهنيي نقل الركاب والبضائع، خلال شهر شتنبر المقبل، في ظل ارتفاع أسعار المحروقات عالميا.

وأكد المصدر نفسه، أنه سيتم الشروع في تنفيذ هذا الإجراء مع بداية الشهر المقبل.

وتأمل الحكومة من خلال هذا الدعم، حسب المصدر ذاته، تخفيف تأثير ارتفاع أسعار المحروقات على أثمنة نقل البضائع والمسافرين، وتقليص آثارها على المستوى المعيشي للمواطنين.

وللإشارة فإن هذا الدعم يأتي بعدما صرفت الحكومة سابقا لمهنيي النقل دعما استثنائيا على 10 دفعات ما بين منتصف السنة الماضية والجارية.

 


حصري.. مهدي بنعطية يوضح بشأن رحيل أوناحي عن مارسيليا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى