مهنيون يتوقعون استمرار ارتفاع أسعار الخضر والفواكه بالمغرب

توقع بوعزة الخراطي، رئيس الجامعة الوطنية لحقوق المستهلك، استمرار ارتفاع أسعار الخضر والفواكه، في أسواق المملكة.

وقال الخراطي، في تصريح لـ “سيت أنفو”، إن قلة التساقطات المطرية ساهمت بشكل كبير في الارتفاع الذي تشهده أسعار الخضر والفواكه، موضحا “الفلاح يحتاج للسقي، وهذه الخاصية تلزمه استعمال الغازوال، الشيء الذي يساهم بشكل أو بآخر في رفع الأسعار”.

وأردف “من بين أسباب استمرار الارتفاع أيضا، الوسطاء، الذين يتسببون في خلق حالة من الارتباك والفوضى في الأسواق”، مشددا على أنه يتوجب أولا القطع مع أنشطة “السماسرية” وتنظيم الأسواق ومسار بيع الخضر والفواكه، إلى حين وصولها للمواطن.

وأكد رئيس الجامعة الوطنية لحقوق المستهلك، على أن الارتفاع لا يهم فقط المغرب، بل جل دول العالم تعرف ارتفاعا كبيرا في أسعار المواد الأولية، يضيف.

وكان رئيس الحكومة، عزيز أخنوش اعتبر أن ارتفاع الأسعار في المغرب “ظرفي”، ويأتي في سياق الارتفاع الذي شهدته الأسعار عبر العالم.

وقال أخنوش خلال حلوله ضيفا على لقاء خاص بالقناتين الأولى والثانية “دوزيم”، قبل أيام، بمناسبة استكمال حكومته 100 يوم من عملها، (قال) إن المواد الأساسية التي يستهلكها المواطن والتي تعد مهمة، لم تعرف أسعارها أي تغير، مخصصا بالذكر الخضر والفواكه واللحوم الحمراء والبيضاء.

وأضاف “بالفعل؛ أسعار البترول مرتفعة وبلغت حاليا، ما بين 87 و88 دولار  للبرميل، بعض المواد الأولية أيضا ارتفعت أثمنتها، غير أن كل هذه الأمور ظرفية، سواء لأن المصانع أغلقت بسبب أزمة كوفيد، أو لأن بعض الوحدات الصناعية قللت من وتيرة عملها”.

وأكد رئيس الحكومة، على أن عدم التنظيم لا زال يغلب على الأمور، موردا بالقول : “الغاز الثمن ديالو متحركش، السكر الثمن متحركش وكاين كذلك، دعم الدقيق باش الثمن ميطلعش على المواطن، تيبقى الزيت لي هو مرتبط بالأثمنة العالمية وثمنه ارتفاع منذ أبريل الماضي”.


مكتب الرجاء يحضر مفاجأة سارة لزينباور واللاعبين

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى