منظمة الأمم المتحدة للطفولة تعتبر أن جائحة كورونا هي الأزمة الأسوأ في تاريخها

كشفت منظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسف” أن جائحة كورونا هي الأزمة الأسوأ في تاريخها منذ 75 عاما، إذ جعلت 100 مليون طفل يرزحون تحت عتبة الفقر منذ عام 2019.

وأكدت “اليونيسف” في تقرير صدر اليوم الخميس، أن الجائحة باتت تشكل تهديدا للتقدم الذي تحقق على مدى عقود في مواجهة التحديات الرئيسية في مرحلة الطفولة، بما في ذلك الفقر والتعليم والتغذية والصحة العقلية.

وقالت المديرة التنفيذية للمنظمة، هنرييتا فور، إن التأثير الواسع النطاق لكورونا مافتئ يتعمق، ويزيد من الفقر، ويهدد حقوق الأطفال.

وأشار التقرير إلى أنه في عام 2020، لم يحظ أكثر من 23 مليون طفل بفرصة تلقي اللقاحات الأساسية، بزيادة قدرها 4 ملايين طفل تقريبا عن عام 2019، وهو أعلى رقم منذ 11 عاما.

كما دعا التقرير إلى ضرورة الاستثمار في الحماية الاجتماعية ورأس المال البشري والإنفاق من أجل التعافي الشامل والمرن، لإنهاء الجائحة وعكس التراجع المقلق في صحة الأطفال وتغذيتهم، من خلال الاستفادة من دور اليونيسف الحيوي في توزيع لقاح كوفيد-19، بالإضافة إلى ضمان جودة التعليم والحماية والصحة العقلية لكل طفل، وبناء القدرة على الصمود للوقاية بشكل أفضل من الأزمات.

المصدر : وكالات

حصري.. مهدي بنعطية يوضح بشأن رحيل أوناحي عن مارسيليا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى