منح وفرص لمتابعة التعليم بأمريكا.. عالمة فيزيائية تبحث عن العباقرة في المغرب

أطلقت الباحثة الفيزيائية كوثر حفيظي، بشراكة مع جامعة محمد الأول بوجدة، جمعية النهوض بالعلوم والتكنولوجيا، من أجل دعم الطاقات الواعدة.

وأكدت الباحثة ومدير مشارك للعلوم الفيزيائية والهندسة بمختبر ارجون الوطني بالولايات المتحدة الأمريكية، خلال استضافتها بالقناة الثانية، أن هذه الجمعية ستعمل على تقديم منح للطلبة المتفوقين الفقراء للاستفادة من تكوينات في مجال التكنولوجيا بالإضافة إلى منحهم فرصة للاستفادة من التكوين في الولايات المتحدة الأمريكية للتمكن أكثر في الجانب التطبيقي.

وأضافت الباحثة، أن الهدف من هذه المبادرة هو الحد من نزيف الطاقات الواعدة، بحيث سيتم اختيار الطلبة بناء على التفوق والذكاء، إذ يتمثل الهدف في جعلهم يستفيدون من تكوينات مختلفة في مجالات التكنولوجيا التي ستساعد المنطقة الشرقية على التطور والازدهار في مختلف القطاعات”.

وأضافت الباحثة، أن عمل الجمعية سيشمل مساعدة المتفوقين من الطلبة على فتح شركات متخصصة في مجال التكنولوجيا في منطقة الشمال الشرقي للمغرب، وتعميم هذه  التجربة على صعيد المملكة في مرحلة موالية.


موجة حر ورياح قوية من الخميس إلى الإثنين بعدد من مناطق المغرب

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى