مكفوفون يهددون بانتحار جماعي فوق قنطرة مولاي الحسن بالرباط

أقدم مجموعة من المكفوفين المعطلين، مساء اليوم الجمعة، على الاعتصام وسط قنطرة الحسن الثاني، المتواجدة  بين الرباط ومدينة سلا، بحيث قاموا بلف حزام على أعناقهم مهددين بانتحار جماعي.

وحسب مصادر لـ “سيت انفو”، فإن الاعتصام الذي أقدم عليه المكفوفون المعطلون، تسبب في قطع الطريق لساعات أمام أصحاب السيارات، ما خلق نوعا من الفوضى والارتباك فوق القنطرة التي تربط الرباط بمدينة سلا.

وأوضحت المصادر نفسها، أن القوات العمومية التي حضرت بالمكان، قامت بفض الاعتصام، لتشتيت المحتجين، الذين أبدو مقاومة شرسة في وجه رجال الأمن.

ورفع المكفوفون شعارات ولافتات قوية من قبيل: “علاش جينا واحتجينا.. الخدمة لي بغينا”، و”شكون شافك يا المكفوف.. شكون شافك يا المعاق”، و” واقع الكفيف يكرس المهزلة”، بحيث طالبوا من سعد الدين العثماني رئيس الحكومة توفير فرص شغل لجميع المكفوفين المعطلين.


حصري.. مهدي بنعطية يوضح بشأن رحيل أوناحي عن مارسيليا

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى