مغاربة عالقون بالخارج يطالبون بإعادة فتح الحدود

بعدما أصبح المتحور “أوميكرون” فهو السائد في المغرب بنسبة 95 في المائة، حسب تصريحات وزارة الصحة والحماية الاجتماعية، تعالت أصوات المغاربة العالقين بالخارج، من أجل إعادة النظر في قرار إغلاق الحدود.

وطالب مجموعة من المغاربة العالقين بالدول الأجنبية منها إسبانيا وفرنسا وكندا، بإعادة فتح الحدود، لأنه لم تعد هناك دواعي للاستمرار في تعليق الرحلات الجوية، لا سيما بعد تفشي الفيروس بشكل كبير في جميع المناطق المغربية.

ودعا المغاربة الحكومة التي يقودها عزيز أخنوش، إلى النظر في هذا القرار، وبشكل مستعجل، لأنهم لن يستحملوا تمديد هذا القرار مرة أخرى، فقد تكبدوا عدة خسائر مادية.

وقال أحد المغاربة العالقين بفرنسا، إنهم ينتظرون قرار فتح الحدود بفارغ الصبر، لأنهم بصراحة لا يستطيعون دفع أثمنة الرحلات الخاصة من أجل العودة إلى أرض الوطن.

وكانت الحكومة عبرت عن تفاؤلها بخصوص إعادة فتح الحدود أواخر شهر يناير الجاري، مؤكدة أنها ستأخذ توصيات اللجنة العلمية والتقنية لكوفيد بعين الاعتبار.

 


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى