“مغاربة العالم” يشتكون من الاكتظاظ بالموانئ الإسبانية تزامنا مع عطلة الصيف

قال النائب البرلماني، محمد إدموسى، إنه مع ارتفاع وتيرة عودة المغاربة المقيمين بالخارج إلى وطنهم المغرب لقضاء عطلتهم الصيفية، تشهد موانئ جنوب إسبانيا حالة اكتظاظ غير مألوفة بسبب التدفق الكبير للمسافرين ومئات السيارات والعربات التي تحل بأرضية الموانئ خصوصا ميناء “الجزيرة الخضراء”.

وأكد البرلماني عن الفريق الاستقلالي في سؤال كتابي موجه لوزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، أن هذه الوضعية تسببت في حالة من الاحتقان والتوتر وسط أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج بسبب طول الطوابير، نظرا لمحدودية أرصفة الميناء وقلة مرافقه.

وأضاف إدموسى أن نفس المشهد يتكرر في ميناء مدينة سبتة المحتلة، حيث وجد المئات من المغاربة المقيمين بالخارج أنفسهم عالقين لساعات طويلة وسط سلسلة من الطوابير الممتدة لعدة كيلومترات، تمتد من ميناء المدينة إلى المعبر الحدودي “تارخال” بسبب بطء الإجراءات المعتمدة من قبل السلطات الإسبانية.

وتساءل النائب البرلماني، عن الإجراءات والتدابير التي ستتخذها وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج في هذا الصدد.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى