مع اقتراب موسم الصيف.. سلطات البيضاء تشن حملات ضد أصحاب “الباراسولات”

مع اقتراب فصل الصيف، شنت السلطات المحلية بمدينة الدار البيضاء، حملات موسعة ضد أصحاب المظلات الشمسية “الباراسولات” بشاطئ عين الذئاب.

السلطات المحلية شنت هذه الحملة بعد توصلها بشكايات من طرف المواطنين، تفيد أن أصحاب المظلات الشمسية والكراسي يستغلون مساحات كبيرة من شاطئ عين الذئاب ولا يتركون لهم المجال للجلوس رفقة ذويهم والاستمتاع بأمواج البحر.

وشرع أصحاب المظلات الشمسية، منذ أسابيع في استغلال الفضاء البحري بشاطئ عين الذئاب، والإقدام على كراء هذه المعدات للمواطنين، دون حصولهم على ترخيص من طرف السلطات الجماعية.

وحذرت السلطات أصحاب المظلات الشمسية، هؤلاء الشباب من استغلال هذا الفضاء دون الحصول على سند قانوني.

وعبر العديد من المغاربة عن غضبهم الشديد من استغلال أصحاب “الباراسولات” للشواطئ، وإجباهم على دفع مبالغ مالية من أجل كراء المظلات الشمسية، ناهيك عن استغلال مساحات من الشاطئ وعدم ترك المواطنين يضعون مظلاتهم.

وأطلق مجموعة من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، حملة موسعة ضد أصحاب “البارسولات” بمدينة الدار البيضاء.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى