مطالب لوزير الداخلية بدمج عمال الإنعاش الوطني في سلك الوظيفة العمومية

طالب البرلماني سعيد بعزيز، عضو الفريق الاشتراكي بمجلس النواب، بضرورة إدماج فئة عاملات وعمال الإنعاش الوطني في سلك الوظيفة العمومية.

وقال البرلماني بعزيز في سؤال كتابي وجهه إلى عبد الوافي لفتيت، وزير الداخلية إن عاملات وعمال الإنعاش الوطني يقومون بأدوار مهمة خدمة للوطن، سواء داخل المؤسسات والإدارات العمومية والجماعات الترابية أو خارجها، وبشكل دائم ومستمر، وغالبا، ما يقومون بأدوار مشابهة أو تفوق المهام المناطة بها للموظفين الرسميين، والتي تتخذ في بعض الأحيان طابعا تقريريا.

وأوضح عضو الفريق الاشتراكي، في سؤاله أنه لا فرق بين الموظف الرسمي، وعامل الإنعاش الوطني، إلا على مستوى القانون المؤطر والراتب الشهري. وحيث إن الأمر يتطلب تسوية وضعية هذه الفئة، عبر اتخاذ إجراءات لدمجهم في سلك الوظيفة العمومية.

وساءل البرلماني الوزير لفتيت عن الأسباب الحقيقية الكامنة وراء عدم إدماج هذه الفئة في سلك الوظيفة العمومية، كما ساءله أيضا عن الإجراءات التي ستتخذها وزارة الداخلية من أجل القيام بهذا الإصلاح الجوهري، وعن الآجال الزمنية لذلك.


بسبب فريق الرجاء.. فيفا يلزم الكاف بقرار هام





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى