مطالب للحكومة بفتح تحقيق في استعمال المياه العادمة لسقي المحاصيل الزراعية

طالب فريق الحركة الشعبية بمجلس النواب، الحكومة بفتح تحقيق للوقوف على حقيقة سقي المحاصيل الزراعية والأشجار المثمرة بالمياه العادمة، لما تشكله من خطر يتهدد صحة المستهلكين المغاربة وسلامتهم، حيث طالب الفريق البرلماني الحكومة عبر الوزارة المعنية بالتدخل لتشديد المراقبة على سقي بعض الحقول والضيعات بمراكش بالمياه العادمة.

واعتبرت البرلمانية عزيزة بوجريدة عن الفريق الحركي بمجلس النواب في سؤال لها، أن الحديث عن استغلال المياه العادمة في سقي المحاصيل الزراعية والأشجار المثمرة، ببعض الحقول والضيعات بمدينة مراكش، يدق ناقوس الخطر، ويتطلب تدخلا عاجلا من قبل الجهات المسؤولة، من أجل فتح تحقيق في هذه الواقعة، التي تهدد سلامة المواطنين وتهدد الفرشة المائية، وكذا إيجاد حل لتصريف مياه الصرف الصحي في المناطق الفلاحية كسيدي غانم، وتامنصورت وحربيل، وواحة سيدي ابراهيم، والوداية، وسيد الزوين، بإقليم مراكش.

وطالبت البرلمانية عضو لجنة التعليم والثقافة والاتصال الحكومة بضرورة التحرك عبر اتخاذ إجراءات من أجل مراقبة سقي المنتوجات الفلاحية والزراعية، وزجر ومراقبة كل من يستعمل هذه المياه في الأنشطة الفلاحية على مستوى إقليم مراكش.

كما طالبت الحكومة باتخاذ التدابير لإقامة محطات معالجة المياه العادمة بالجماعات الآنفة الذكر.

 



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى