مطالب بنشر تقرير مفصل عن الزمن المدرسي المهدور وكيفية تعويضه

طالبت الرابطة الوطنية لجمعيات آباء وأمهات وأولياء التلاميذ، وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، بنشر تقرير مفصل عن الزمن المدرسي المهدور، حسب المستويات بالجهات والأقاليم، وكيفية تعويضه وكيفية التعامل مع تلاميذ التعليم العمومي في الامتحانات الإشهادية.

وشدّدت الرابطة، في بيان لها، اطلع عليه “سيت أنفو”، على ضرورة السحب الفوري للنظام الأساسي، باعتبار أن هذا الأخير هو سبب إشعال فتيل الإضرابات التي أصبح يعاني منها التلاميذ.

وطالب وزارة التربية الوطنية، أيضا، بفتح حوار جاد ومسؤول مع جميع التنظيمات والشركاء، تقدم نتائجه في مناظرة وطنية قبل نشره بالجريدة الرسمية.

وحمّلت وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، مسؤولية عدم المساواة وتكافؤ الفرص بين تلاميذ القطاع الخاص الذين يتابعون دراستهم بشكل عادي وبين تلاميذ التعليم العمومي المتروكين في شوارع المدن وخلاء البوادي.

كما حمّلت وزير التربية الوطنية، مسؤولية هدر الزمن المدرسي، مطالبة إياه بالاعتذار لأمهات واباء وأولياء التلاميذ.

جدير بالذكر، أن التنسيق الوطني لقطاع التعليم دعا إلى استمرار الاحتجاج والدخول في إضراب وطني يوم 31 أكتوبر و1 و2 نونبر 2023؛ وتنظيم وقفات أمام الاكاديميات الجهوية بالنسبة لمراكز الجهات، يوم الأربعاء 1 نونبر 2023 ابتداء من الساعة الحادية عشرة صباحا، وتجسيد وقفة جهة الرباط أمام الوزارة في نفس التوقيت.

وأوضح التنسيق الوطني الذي يضم 18 تنسيقية ونقابة تعليمية، في بلاغ له، توصل “سيت أنفو” بنسخة منه، أن استمرار الشغيلة التعليمية بمختلف فئاتها وبمختلف المناطق، في الاحتجاج، يأتي للدفاع عن كرامتها ومطالبها المشروعة وعلى رأسها الحق في الإضراب وإسقاط “نظام المآسي” وحل الملفات العالقة.

وقرر التنسيق، أيضا، خوض إضراب وطني أيام 7 و8 و9 نونبر 2023، مرفوقا بمسيرة وطنية بالرباط من البرلمان الساعة الحادية عشرة صباحا إلى مقر وزارة التربية مصحوبا باعتصام جزئي أمام الوزارة يوم الثلاثاء 7 نونبر 2023.

 


مستجدات في قضية المنشط الإذاعي مومو

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى