مطالب بتعويض ضحايا حرائق الواحات بالراشيدية

طالبت الجمعية المغربية لحقوق الانسان بالرشيدية بفتح تحقيق في الحرائق الأخيرة التي عرفها قصر زاوية أوفوس، مطالبة بإقرار تعويض للضحايا.

واتهم الفرع المحلي للجمعية في بيان يتوفر “سيت أنفو” على نسخة منه، الجهات المسؤولة بـ”الاستهتار بحرائق الواحات”، مسجلا  أن “تكثيف الجهود لا تكون الا بعد فوات الآوان، وعدم استعمال وسائل متطورة للتدخل آخرها حريق يوم الأحد 27 غشت 2023 الذي لحق واحة واد أوفوس بقصر زاوية أوفوس”.

وكشف الفرع الحقوقي، أن الحريق ألتهم معظم أشجار النخيل في المنطقة، وتسبب في انهيار العديد من المنازل ونفوق الماشية لتصبح جزء من الساكنة عرضة للعراء.

وانتقدت الهيئة الحقوقية ما وصفته بـ”الصمت الرهيب للجهات المسؤولة، وغياب أي مبادرات لتعويض المتضررات والمتضررين وكأن صندوق الكوارث لا يعتبر حرائق الواحات كوارث”.

وطالبت بـ”التدخل العاجل لحماية سكان واحة واد أوفوس وتعويض كل الضحايا”، مستنكرة “عدم استعمال طائرات الإطفاء والاكتفاء بوسائل أصبحت متجاوزة في مثل هذه الحالات من الحرائق”، داعية إلى “توجيه أموال المخطط الأخضر للواحات التاريخية ذات الفلاحة المعاشية بدل خلق واحات عصرية رأسمالية المستنزفة للتراب والماء بالمنطقة”.


قرار محكمة الاستئناف في قضية “مومو”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى