مصير شخص أحدث فوضى بالقنيطرة وقاوم المواطنين والشرطة بـ”سيف”

نجح عناصر الأمن الولائي بقصبة مهدية مساء أمس السبت، في إلقاء القبض على شخص يبلغ من العمر 44 سنة، كان في حالة هيجان شديدة واعترض سبيل المارة وهددهم بالسلاح الأبيض معرضا سلامة أمن المواطنين والشرطة وسلامتهم الجسدية لاعتداء جدي وخطير.

وبحسب المعطيات التي حصل عليها “سيت أنفو”،  فإن عناصر فرقة مكافحة العصابات بولاية أمن القنيطرة، لجأت إلى استعمال أسلحتهما الوظيفية، لثني المشتبه فيه عن مواصلة اعتداءاته على المواطنين.

وقد اضطر موظفو الشرطة، إلى إطلاق رصاصة تحذيرية لإجبار المعني على الاستسلام، لكن هذا الأخير رفض الاستسلام وقاوم بشدة عناصر الشرطة باستعمال السلاح الأبيض، ما أسفر عن إصابته على مستوى أطرافه السفلى وخصره.

وقد مكن هذا الاستعمال الاضطراري للسلاح الوظيفي من تحييد الخطر الناتج عن المشتبه فيه وضبطه، خصوصا بعدما تدخل بعض من أفراد أسرته من أجل محاولة عرقلة إجراءات الضبط.

وقد أسفرت هذه العملية، عن إيقاف المشتبه فيه والاحتفاظ به تحت المراقبة الطبية بالمستشفى الذي نقل إليه لتلقي العلاجات الضرورية، وذلك بأمر من النيابة العامة المختصة، في انتظار الاستماع إليه وتحديد كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة إليه.


دنيا باطمة ووالدتها وشقيقتيها يصدمن متابعيهن على الأنستغرام -صورة





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى