مصير راقي اغتصب فتاة أثناء حصص الرقية الشرعية باشتوكة آيت باها

كشف مصدر مطلع لـ “سيت أنفو”، أن قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بأكادير، قرر إيداع الراقي المتهم باغتصاب فتاة أثناء إجراء حصص الرقية الشرعية، بالسجن المحلي آيت ملول.

وأكد المصدر نفسه، أن الفتاة وجهت اتهامات خطيرة للراقي الذي كان يستغلها أثناء إجراء حصص الرقية الشرعية، أثناء جلسة الاستماع إليهم من طرف القاضي.

وتجدر الإشارة أن إقليم شتوكة آيت بها وتحديدا الجماعة الترابية لـ “آيت عميرة”، اهتزت مؤخرا، على وقع فضيحة أخلاقية بطلها راق شرعي، اغتصب سيدة في الثلاثينات من عمرها.

وأفاد مصدر “سيت أنفو” أن الضحية وهي مطلقة كانت تشتكي بعض الأمراض النفسية والجسدية، قبل أن تقرر التوجه صوب مقر عمل الراقي، الذي نصحها بالخضوع لحصص الرقية الشرعية للتخلص من أمراضها، الشيء الذي استجابت له على الفور.

وأوضح المصدر نفسه، أن الراقي اغتصب الضحية دون شفقة أو رحمة، بعدما قام بتخذيرها، مشيرا إلى أنها وفور عودتها لوعيها باشرت الإجراءات القانونية ضده، وقامت بوضع شكاية لدى مصالح الدرك الملكي المختصة.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى