مسيرة احتجاجية حاشدة للأساتذة بالرباط -صور

خرج مئات الأساتذة والأستاذات اليوم الخميس في مسيرة حاشدة انطلقت من أمام مقر البرلمان، وذلك للتعبير عن رفضهم لاتفاق 10 دجنبر الجاري بين الحكومة والنقابات التعليمية الأكثر تمثيلية، والذي كان من أهم مخرجاته زيادة 1500 درهم في أجور موظفي التعليم.

وردّد المتظاهرون الذين توافدوا على الرباط من مختلف المدن المغربية، عدة شعارات رافضة للنظام الأساسي الخاص بالشغيلة التعليمية، من قبيل “لا ثم لا لنظام المهزلة”، مطالبين في الوقت ذاته بتخفيض ساعات العمل  وإسقاط التعاقد ورد الاعتبار للمدرسة العمومية.

وكان التنسيق الوطني لقطاع التعليم، الذي يضم أزيد من 20 تنسيقية ونقابة، قد دعا إلى خوض إضراب وطني لمدة 4 أيام متتالية ابتداء من يوم الثلاثاء 19 دجنبر الجاري، مرفوقا بوقفات احتجاجية أمام الأكاديمات والمديريات الإقليمية يومه الخميس 21 دجنبر الجاري.

ويطالب التنسيق الوطني، بسحب النظام الأساسي وإعادته إلى طاولة الحوار من جديد،  إضافة إلى إسقاط التعاقد وإدماج كافة الأساتذة وأطر الدعم المفروض عليهم التعاقد في الوظيفة العمومية، وتنفيذ الاتفاقات السابقة الموقعة مع الحكومة والوزارة الوصية على القطاع، وتسوية كل الملفات العامة والفئوية، واسترجاع المبالغ المقتطعة من أجور المضربات والمضربين، والزيادة في الأجور والمعاشات بما يضمن العيش الكريم، وإيقاف المتابعات القضائية والتوقيفات التعسفية، والتعويض عن العمل بالمناطق الصعبة والنائية، ثم تعويض أسر وذوي حقوق ضحايا زلزال الحوز، مع مراجعة التعويض عن حوادث الشغل وإقرار تعويض عن الأخطار المهنية.

 


مستجدٌ سارٌ يهم سفيان أمرابط مع مانشستر يونايتد

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى