مسؤول نقابي يكشف تفاصيل مثيرة حول واقعة تبول “محامي” بمستشفى مراكش

بعد الضجة الإعلامية التي أثيرت عقب انتشار مقطع فيديو يظهر محام وهو يتبول داخل مصلحة المستعجلات بمستشفى محمد السادس بمراكش، كشف مصدر مطلع لـ “سيت أنفو”، تفاصيل هذه الواقعة التي هزت مواقع التواصل الاجتماعي.

وبهذا الخصوص، قال صلاح الدين غزالي، عضو المجلس الوطني للنقابة الوطنية للصحة العمومية، إننا نستنكر ما قام به المحامي داخل المستشفى الجامعي محمد السادس بمراكش، من تبول أمام المرضى.

وأوضح النقابي في تصريح لـ “سيت أنفو”، أن كل ما تم تداوله حول الموضوع، بكون تم احتجاز المحامي داخل مصلحة المستعجلات، فهو غير صحيح، لأن حارس الأمن قام بعمله، بعدما رأى المحامي يثور في وجه الطبيبة التي كانت تداوم تلك الليلة.

وأضاف المسؤول النقابي، أن المرحاض كان لا يبعد عن المحامي سوى ببضع خطوات، وبالتالي لا يفهم لماذا قام بالتبول بتلك الطريقة داخل المصحة.

وأفاد المتحدث نفسه، أن المحامي الذي قدم رفقة أصدقائه إلى المستشفى كان في حالة غير طبيعية، ما جعله يثور في وجه الطبيبة، ليتدخل حراس الأمن، ويتم الاتصال برجال الأمن.

وأكد النقابي، أن المصالح الأمنية بمراكش قامت باعتقال حارسين أمنيين، بعدما تم اتهامهما بأخذ هاتف المحامي بالقوة.


موعد عيد الأضحى بالمغرب لسنة 2024

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى