مرصد حماية المستهلك يدعو إلى التعجيل بتزويد دواوير نائية بالماء الشروب

طالب المرصد المغربي لحماية المستهلك في برشيد، الجهات المسؤولة بالعمل على حل جزء من إشكالية أزمة الماء بالمغرب عن طريق الربط الفردي لساكنة العالم القروي بالماء الصالح للشرب، كمدخل لترشيد استعمال الموارد المائية.

ودعا المرصد في بلاغ له، إلى عقد يوم دراسي لمناقشة إمكانيات وآليات تزويد كل الدواوير بإقليم برشيد بالماء الصالح للشرب بشكل فردي، وكذلك إعادة النظر في آليات التطهير السائل.

واعتبر المرصد المغربي لحماية المستهلك أن “العدادات الفردية ستدفع الناس إلى ترشيد الاستعمال ومعرفة قيمة الماء، وبالتالي فهذه الخطوة تعد مدخلا مهما من أجل ترشيد السياسة المائية، إذ أن هذا المطلب كان يطرح دائما بشكل محتشم، وبأن إخراجه إلى الوجود جاء تفعيلا لتوجيهات الملك محمد السادس الذي أكد على ضمان حق المواطن المغربي في الماء والكهرباء والخدمات الاجتماعية الأساسية أصبح أمرا ملحا”.

وثمن المرصد “السياسة المائية التي تعتمدها المملكة، لكون المغرب يعتمد توجها مهما في تنزيل السياسة المائية الوطنية لتأمين التزود بالماء مرتكزا على تنويع مصادر التزود واستغلالها وتدبيرها بطريقة مندمجة عبر إعداد البرنامج الوطني للتزويد بالماء الصالح للشرب ومياه السقي 2020-2027، والمخطط الوطني للماء 2020-2050، والمخططات التوجيهية للتهيئة المندمجة للموارد المائية على صعيد الأحواض المائية”.

وأوضح المصدر ذاته، أن “تنفيذ هذا المشروع المندرج في إطار تعزيز البنيات التحتية بدوار الشراكي وكذلك بالدواوير الأخرى المجاورة المستهدفة، جاء بغية تمكين ساكنتها من مادة حيوية وأساسية يكثر الطلب عليها بالخصوص خلال فصل الصيف بالنظر إلى طبيعة المناخ بالمنطقة الذي يشهد ارتفاعا ملحوظا في منسوب الحرارة”.


مستجدات في قضية المنشط الإذاعي مومو

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى