مديرية الصحة ببني ملال توضح بشأن فيديو لسيدة وتتوعد باللجوء إلى القضاء

نفت المديرية الجهوية للصحة والحماية الاجتماعية ببني ملال، ما جاء في مقطع فيديو انتشر أخيرا ببعض المواقع الإلكترونية وعلى وسائل التواصل الاجتماعي، تدعي فيه سيدة عدم استفادة والدتها المريضة من الرعاية الصحية بالمستشفى الجهوي ببني ملال.

وأوضحت المديرية الجهوية للصحة، في توضيح لها، أن مقطع الفيديو المتداول يتضمن مجموعة من المغالطات والأكاذيب، مشيرة إلى أن السيدة المريضة تعاني من مرض مزمن تم تشخيصه من طرف الطبيب المختص بالمستشفى الجهوي ببني ملال بعد إجراء مجموعة من الفحوصات الطبية البيولوجية والاشعاعية المطلوبة في هكذا حالات،  كما أن أفراد عائلة المريضة هم على دراية بنوعية المرض الذي تم تشخيصه خلافا لما تضمنه تصريح السيدة بمقطع الفيديو، ولا يمكن لأي حال من الأحوال التصريح بنوعية المرض من خلال هذا المقال نظرا للالتزامات المتعلقة  بالسر المهني،

و نظرا لطبيعة المرض الذي تعاني منه المعنية بالأمر، فإن هذه الأخيرة وبرفقة افراد اسرتها تستفيد وبشكل منتظم من مجموعة من العلاجات التلطيفية كلما دعت الضرورة إلى ذلك، كان آخرها الاستشفاء بالمستشفى الجهوي ببني ملال لمدة 5 أيام، بحسب المديرية الجهوية للصحة ببني ملال.

وأكدت المديرية الجهوية، أن طلب وتحديد نوعية الفحوصات الطبية سواء البيولوجية منها أو الاشعاعية تبقى من اختصاص الطبيب المختص في حال ما دعت الضرورة لذلك لاستكمال التشخيص وتحديد نوعية العلاج، وليس من حق اي شخص اخر التدخل لا من قريب ولا من بعيد في هذا الشأن.

وخلصت مصالح المديرية الجهوية للصحة والحماية الاجتماعية ببني ملال، إلى أنها “إذ تستنكر مثل هذه السلوكات المشينة، فإنها تحتفظ لنفسها بالحق في اللجوء الى المساطر القانونية المعمول بها في هذا الشأن لمتابعة كل من يساهم في نشر الاكاذيب وتبخيس المجهودات المبذولة من طرف مهنيي الصحة بالجهة”.


الرجاء يفتقد خدمات لاعب مهم في “الديربي”

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى