ما حقيقة ظهور أسماك القرش في شواطئ أكادير؟

نفت جمعية “محبي البحر للصيد تحت الماء والمحافظة على البيئة”، الأخبار التي تداولتها مجموعة من الصفحات والحسابات على منصات التواصل الاجتماعي، والتي تروج لوجود أسماك القرش بشاطئ أكادير، مشيرة إلى أن هذه الأخبار خلفت حالة من الهلع والخوف الشديد بين مرتادي الشاطئ و زواره.

وكشفت الجمعية في بلاغ اطلع “سيت أنفو” عليه، أنه وبعد التحقيق، فإن المقطع الذي يظهر سيدة تم عضها من طرف قرش من ساقها المقطع ليس بالمغرب و لا يمث لشاطئ أكادير بصلة كما تم الترويج له.

وأوضحت أنه بخصوص المقطع 2 و 3 الذي يظهر زعانف لأسماك تظهر حينا وتختفي حينا بشاطئ أكادير، فالمقطع 1 بجنب مارينا والمقطع 2 مقابل فندق سوفيتيل، مشيرة إلى أنها نوع من أنواع الدلافين الكبيرة الحجم المسماة دلافين ريسو يبلغ متوسط طوله 3م، من الممكن أن يبلغ طوله 45 م خصوصا الدلافين المتقدمة في العمر يصل وزنها في المتوسط إلى ما بين 400 و 500 كغ له رأس يبدو مكعبي الشكل وجبهة بارزة تتجاوز الفم و ليس أسماك قرش كما تم الترويج لها.

واستنكرت الجمعية بشدة ما تقوم به بعض الصفحات في نشر مغالطات و أخبار زائفة من شأنها المساس بالأمن العام بهدف استقطاب المشاهدات، خاصة وأن شاطئ أكادير يعتبر الآن وجهة سياحية دولية وجب الحفاض عليها.

وأكد المصدر ذاته، أن هذا النوع من الدلافين مسالم و لا يشكل خطر على المصطافين، كما أنه سبق لمجموعة من أعضاء الجمعية مصادفته بأعماق البحر و الغطس معه، بل و توثيق ذلك.


موجة حر شديدة تصل لـ 47 درجة تضرب هذه المدن المغربية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى