ليلة بوناني.. حراسة مشددة وإجراءات صارمة في حق المخالفين لحالة الطوارئ الصحية بطنجة

عاشت مدينة طنجة، ليلة رأس السنة، أجواء استثنائية بسبب جائحة كورونا، بحيث بدت معظم شوارعها وأزقتها خالية من المارة، قبل الساعة الثامنة مساءا، تطبيقا لحالة الطوارئ الصحية التي أعنتها البلاد.

وعاين موقع “سيت أنفو” انتشار دوريات الأمن بعدد من الأحياء، ليلة أمس الخميس، لفرض حظر التجوال الليلي على المواطنين، ومنع الاحتفال بهذه السنة التي طبعتها أجواء استثنائية، بسبب انتشار فيروس كورونا.

وعمدت ولاية أمن طنجة على وضع خطة محكمة، معززة بفرق وعناصر أمنية وقوات مساعدة وموارد لوجيستيكية حديثة، لتأمين ليلة رأس السنة.

وتم تشديد المراقبة بالمواقع الحساسة من قبيل الفنادق الفخمة والمؤسسات العمومية ومحطات المسافرين وغيرها من الأماكن الخاصة، لتأمينها ليلة رأس السنة.


انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى