لتعزيز الهوية الوطنية.. مطالب بإحداث مراكز ثقافية مغربية بالخارج لـ”مغاربة العالم”

طالب البرلماني عبد العالي بروكي، عضو الفريق الاستقلالي بمجلس النواب، ناصر بوريطة وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، بإحداث مراكز ثقافية مغربية بالخارج.

وقال عضو لجنة الخارجية والدفاع الوطني والشؤون الإسلامية والمغاربة المقيمين في الخارج، في سؤاله الكتابي الموجه لبوريطة إن الجالية المغربية المقيمة بالخارج تواجه عدة مشاكل تتفاقم من سنة لأخرى، تتمثل في غياب مختلف الأنشطة لفائدة أبناء هذه الجالية.

ومن بين هذه المشاكل ذكر البرلماني الاستقلالي في سؤاله غياب المراكز الثقافية المغربية التي تضمن بشكل أو بآخر الحفاظ على الهوية الوطنية للمغاربة، بالإضافة إلى تعزيز الشعور بالإنتماء للوطن وتوطيد أواصر ارتباطهم به.

واعتبر البرلماني بروكي أن غياب مثل هذه المراكز بالخارج الذي يضم نسبة كبيرة من الجالية المغربية، له انعكاسات سلبية كبيرة، خصوصا لدى الجيل الراهن.

ولأجل ذلك، ساءل البرلماني الاستقلالي الوزير بوريطة عن الإجراءات التي ستتخذوها وزارته لإحداث مراكز ثقافية مغربية بالخارج، كما ساءله أيضا عن البرامج والأنشطة المزمع القيام بها للحفاظ على الهوية الوطنية لدى المغاربة بدول المهجر.


أولى خطوات وليد الركراكي للإطاحة بالمنتخب الإسباني





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى