قبيل عيد الأضحى.. أجواء استثنائية بمحطة أولاد زيان والمسافرون يشتكون غلاء التذاكر

عرفت المحطة الطرقية أولاد زيان بالدار البيضاء، خلال اليومين الماضيين، رواجا وحركة استثنائية، بمناسبة عيد الأضحى، غير أن ارتفاع أسعار التذاكر أثار غضب المسافرين.

وعاين موقع “سيت أنفو”، إقبالا كبيرا على الشبابيك المخصصة لبيع التذاكر، بحيث توافد العشرات من المسافرين الذين يرغبون في قضاء عطلة العيد رفقة ذويهم وأهلهم، على المحطة الطرقية من أجل اقتناء التذاكر.

وقال أحد المواطنين في تصريح للموقع، إن أسعار التذاكر ارتفعت بشكل صاروخي هذه السنة، متسائلا: “ماعرفنا واش لحولي لغالي ولا تذاكر”.

وأضاف المتحدث نفسه، أن هناك مجموعة من المواطنين الذين لم يستطيعوا تسديد تذاكر السفر، وقرروا العودة إلى منازلهم للبحث عن وسيلة أخرى، من أجل السفر لقضاء عطلة العيد رفقة أهلهم.

وأفاد المتحدث ذاته، أنه يجب على الوزارة الوصية على القطاع تحديد أثمنة تذاكر السفر، لأنه لا يمكن الاستمرار في هذه الفوضى.



انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى