قافلة طبية متعددة التخصصات لفائدة الساكنة المعوزة بإحدى جماعات تارودانت

استفادت مؤخرا ساكنة جماعة الدير التابعة لإقليم تارودانت من قافلة طبية متعددة التخصصات.

وشملت هذه المبادرة الانسانية، المنظمة من قبل جمعية “فرسان الجوار للتراث الثقافي وتربية الخيول”، بشراكة مع جمعية “ضفاف” للطفولة والشباب، وبتنسيق مع السلطات المحلية لقيادة سيدي موسى الحمري، والمندوبية الإقليمية لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية، وجماعة الدير، أزيد من 600 شخص، استفادوا من استشارات طبية وعلاجية، والفحص بالصدى، وصحة الأسنان، وكذا توزيع أدوية مجانية.

وأوضح رئيس جماعة الدير، عبد الرحمن لونيسي، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذه الحملة الطبية تهدف إلى تقريب الخدمات الطبية من الساكنة المحلية، ولاسيما الفئات الأكثر هشاشة (أطفال، نساء وأشخاص مسنين).

وأضاف أن هذه القافلة الطبية، عرفت أيضا، تنظيم عملية إعذار جماعية لفائدة 38 طفلا ينتمون إلى تراب الجماعة، والذين يعيشون في وضعية هشة، مبرزا الجهود المبذولة من قبل مختلف الشركاء الذين تعبأوا لضمان نجاح هذا العمل الانساني والاجتماعي.

المصدر : وكالات

موجة حر شديدة تصل لـ 47 درجة تضرب هذه المدن المغربية

whatsapp تابعوا آخر الأخبار عبر واتساب






انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى