قادمون من السودان.. مطار محمد الخامس يستقبل 293 مغربيا

استقبل مطار محمد الخامس الدولي للدار البيضاء، يوم الأربعاء 293 من المواطنين المغاربة قادمين من السودان عبر طائرتين للخطوط الملكية المغربية، وذلك على إثر الأوضاع الأمنية المتدهورة التي يشهدها هذا البلد.

وبهذه المناسبة، نوه العائدون، في تصريحات للقناة الإخبارية M24 التابعة لوكالة المغرب العربي للأنباء، بالتعليمات الملكية السامية التي أعطاها الملك محمد السادس لتأمين عودتهم إلى أرض الوطن في أحسن الظروف، ولإنقاذهم من الاشتباكات الدامية الدائرة بين عناصر الجيش السوداني وقوات الدعم السريع في الخرطوم ومناطق أخرى بالبلاد.

وأكدوا، في هذا الصدد، أن سعادتهم الغامرة بالعودة لبلدهم، مشيرين إلى أنه بمجرد ما وطأت أرجلهم أرض الوطن أنستهم فرحة العودة عناء السفر، وأحسوا بنعمة السلم والأمان التي تنعم بها المملكة.

كما ثمنوا عاليا المجهودات التي تبذلها مصالح سفارة المملكة المغربية بالسودان، بتنسيق مع وزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، التي قامت بتنظيم قافلة برية، في مرحلة أولى، انطلاقا من العاصمة الخرطوم في اتجاه مدينة بورت سودان الساحلية، مشيدين بحفاوة الاستقبال التي خصتهم بها السفارة، إذ تم إمدادهم خلال مقامهم بنقطة العبور بكل ما كانوا في حاجة له.

ونوه المواطنون المغاربة، من جهة أخرى، بخدمات الخطوط الملكية المغربية التي سهرت على استكمال عملية نقل الرعايا المغاربة تنفيذا للتعليمات الملكية السامية، مبرزين أن الطائرات المغربية كانت أولى الطائرات المدنية التي نزلت بمطار بورت السودان الدولي العسكري.

كما سجلوا أن هذه المحنة كانت فرصة لإبراز روح التضامن والتكافل الذي يعرف به المغاربة، خاصة وأن الوضع لم يكن يسمح بتنقلهم لقضاء أغراضهم الشخصية، معتبرين الأمن والأمان أهم من أي شيء في الحياة.

وتمت الإشارة أيضا إلى أن ما قامت به المصالح المختصة بتعليمات سامية من الملك محمد السادس لم يكن غريبا، بل كان مبعث فخر وامتنان كبيرين.

ومن جانبه، أبرز إسماعيل لمغاري الكاتب العام لقطاع المغاربة المقيمين بالخارج لدى وزارة الخارجية، في تصريح مماثل، أنه تنفيذا للتعليمات الملكية السامية تم نقل أول فوج من المغاربة المقيمين بالسودان بتنسيق مع الخطوط الملكية المغربية عن طريق الجسر الجوي تجاه مطار محمد الخامس الدولي.

وذكر أنه منذ البوادر الأولى للأزمة بدولة السودان الشقيقة تم تشكيل خلية أزمة على مستوى وزارة الخارجية بتنسيق مع التمثيلية الدبلوماسية المغربية بالخرطوم، ومع كافة الأجهزة المعنية حيث تم تنظيم هذا الجسر الجوي الذي أمن إلى حد الآن رحلتين في انتظار تأمين عودة كافة المواطنين المغاربة المتواجدين بالسودان.

يشار إلى أن الرحلتين اللتين أمنتهما الخطوط الملكية المغربية، واللتين كان على متنهما 293 مسافرا (136 في الأولى و 157 في الثانية)، وجدا في استقبالهما، إلى جانب ممثلي وزارة الخارجية، كلا من عامل إقليم النواصر ومدير مطار محمد الخامس الدولي، بالإضافة إلى مختلف الأجهزة الأمنية التي رافقتهم حتى ركوبهم الحافلات المخصصة لنقلهم إلى منازلهم في مختلف ربوع المملكة.

المصدر : وكالات

منتخب السنغال يرفض مواجهة أسود الأطلس بالمغرب





انضم إلينا واحصل على نشراتنا الإخبارية




زر الذهاب إلى الأعلى